رئيس التحرير: عادل الباز
  • 2019/12/12

  • 2019/11/23 الساعة PM 05:53
إفريقي يفضل الموت في المتوسط على العودة إلى ليبيا

 

وكالات-الاحداث نيوز 

قال مهاجر أفريقي بعد إنقاذه في الآونة الأخيرة من زورق مكتظ تقاذفته الأمواج في البحر المتوسط إنه يفضل الموت في البحر عن العودة إلى ليبيا فيما يبرز اليأس الذي يدفع الموجة الحالية من المهاجرين صوب أوروبا.

وكان المهاجر ويدعى إبراهيم عثمانو عبد العزيز وهو من توجو وزوجته النيجيرية فتحية أولابي وابنهما (خمسة أعوام) من بين 37 مهاجرا انتشلهم من زورق مطاطي ليل الأربعاء طاقم سفينة الإنقاذ ذا أوبن آرمز التي تعمل من إسبانيا.

وظلت الأمواج تتقاذف المهاجرين، ومعظمهم من دول غرب ووسط أفريقيا، قرابة 24 ساعة على مسافة نحو 50 ميلا قبالة الساحل الليبي.

التعليقات