رئيس التحرير: عادل الباز
  • 2018/08/16

الاتصالات: التعامل المالي الالكتروني يغني عن( الكاش)

الخرطوم - رحاب عبدالله

 أكدت وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات ان التحول نحو الإقتصاد الرقمى خاصة على مستوى التعاملات المالية الإلكترونية  لا يتم بالصورة المثلى إلا من خلال  التوسع في  عمليات الدفع والمعاملات التجارية والتسوق من خلال ماهو متاح من تطبيقات نقاط البيع والسداد الإلكتروني والدفع بالموبايل .

 واكدت الوزارة ان هذا التوجه الذي بدأ يتبلور سيغنى عن التبادل المباشر للأوراق المالية (الكاش) وأشارت الوزارة الى ان هذا التوجه يمثل الحل الأمثل والمواكب لتوجهات الاقتصاد العالمي و معالجة مشاكل والاستغناء عن السيولة النقدية .

وإستعرض إجتماع تشاوري لقيادات الوزارة برئاسة الوزيرة الدكتورة تهانى عبد الله وحضور وزير الدولة إبراهيم الميرغني ببرج الاتصالات اليوم،  إستعرض الجهود التى تبذلها الوزارة من خلال اللجان المشتركة مع وزارة المالية والبنك المركزى والجهات الأخرى ذات الصلة فى تحقيق التحول الكامل نحو الاقتصاد الرقمي حيث اكد الاجتماع فى هذا الصدد ان السودان جاهز من حيث البنيات التحتية والإمكانات الفنية لتحقيق هذا التحول بسلاسة ، كما تطرق الإجتماع لجهود تجفيف بعض الممارسات الإقتصادية السالبة فى هذا الصدد وفى مقدمتها عمليات تحويل الرصيد وما اصدرته وزارة المالية بخصوصها من توجيهات تقضي بتقليص سقفها للحد الادني بنهاية شهر يونيو من العام الجارى ليتوقف تدريجيا، وفيما يتعلق بارصدة الشرائح أشارت الوزارة الي انه يمكن بالتنسيق مع الشركات والمصارف معالجتها بفتح حسابات لأصحابها لتدخل دورة الاقتصاد .  واكد الاجتماع ان نجاح مشروع ربط شرائح الهاتف السيار ببيانات الرقم الوطنى والاجنبى يمثل تجاوزا لاهم واكبر التحديات فى مشروع التحول الرقمى وعبر المجتمعون عن استبشارهم بما بداء يتبلور من قناعات لدى العامة بدور قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى دعم الاقتصاد الوطني ومعالجة مشاكله .

كما تطرق الاجتماع لمبادرة الابتكار الحكومى التى اعلنت عن تبنيها الوزارة لتقديم الانموذج للوزارات والولايات  فى الاستفادة من مبادرات وابتكارات العاملين وتبنيها لتقديم الحلول وتطوير الاداء واكمال مشروع الحوسبة والوقف الكلى للتعاملات الورقية . ووجهت الوزيرة بالشروع فورا فى الاعداد لتنظيم مؤتمر دولي ومعرض علمى يضم القطاعين العام والخاص من العاملين فى قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمشاركة شركات محلية ودولية.

التعليقات