رئيس التحرير: عادل الباز
  • 2019/06/26

  • 2019/03/13 الساعة PM 03:29
عبدالرحيم حمدي يطالب بإيجاد حلول منطقية للوضع الاقتصادي

الخرطوم - الاحداث نيوز

رهن خبراء ومختصون معالجة الوضع الاقتصادي الراهن وتحدياته المتمثلة في اضطراب السياسات والفساد وضعف ميزانيات التنمية والخدمات والعجز المستمر في الميزان التجاري وتسارع التضخم مع تراجع قيمة العملة الوطنية وضعف الثقة في الجهاز المصرفي، رهنوا ذلك بإجراء إصلاحات سياسية، وقالوا إن معالجة المشكلات الاقتصادية لن تأتي بمعزل عن الإصلاحات السياسية، وأشاروا لتأثر قطاع التأمين بالأوضاع الاقتصادية والحظر الاقتصادي. 

ونوه وزير المالية الأسبق عبد الرحيم حمدي إلى ضرورة إيجاد المعالجات المناسبة للمشكلات التي تعترض الاقتصاد وليس الالتفاف حولها، وقال: لابد من الإذعان للواقع لتغييره وإيجاد الحلول الصحيحة بعد تحديد المشكلة، وقال إن الحكومة تريد معالجة المشكلات دفعة واحدة ولن تستطيع ذلك إلا بتجزئة تلك المشكلات ومعالجتها منفردة.

وأشار حمدي خلال حديثه في ندوة تحديات قطاع التأمين السوداني في ظل التحديات الاقتصادية الراهنة والتي نظمتها صحيفة السوداني بالتعاون مع شركة البركة للتأمين ظهر اليوم، أشار للتحديات التي تواجه قطاع التأمين خاصة فيما يلي سعر الصرف والتضخم والحصار الاقتصادي. 

ونادى شركات التأمين للتنسيق فيما بينها لمعالجة التحديات الراهنة مع ابتكار منتجات جديدة والتركيز على تأمين المنازل في ظل أحداث الشغب واللجوء لتخزين السيولة بالمنازل. وقال: لابد من إيجاد حلول منطقية قابلة للتنفيذ بناءً على الوضع الراهن.

التعليقات