رئيس التحرير: عادل الباز
  • 2018/11/20

  • 2018/07/27 الساعة PM 03:12
وزير الاستثمار في حوار مثير مع الأحداث نيوز

وزير الاستثمار ل ( الاحداث نيوز):

*البنوك والمؤسسات المالية ما زالت مترددة في التعامل مع السودان.

 

*قرار (الاوفاك)يخدم في حدوده فقط.

 

*شركة مناجم دخلت باستثمار بقيمة (100 ) مليون دولار. 

 

حتى الان لم يستفد السودان من قرار رفع الحظر وايضا لم تظهر نتيجة لقرار الاوفاك الأخير؟

السبب هو بقاء السودان في قائمة الارهاب وتردد البنوك والمؤسسات من التعامل مع السودان تخوفا من مما تبقى من آثار في عقوبات في اطار وجود السودان في قائمة الارهاب ، ويتخوفون من الدخول في اشكالات مع الامريكان يتم بموجبها تغريمهم مبالغ كبيرة ، ويقولون ان العمل مع السودان ليس بالحجم الذي يجعلنا نخاطر وبدلا من الدخول في مناقشات هذا مسموح به وذاك غير مسموح به ونتعرض لغرامات  الافضل ننتظر حتى يتم رفع الحظر كليا ..فمسألة وجود اسم السودان في قائمة الارهاب هي التي خلقت المشكلة مع تواضع حجم الاقتصاد السوداني مقارنة مع الاقتصاد العالمي فالبنوك العالمية والشركات العالمية يفتكروا انه ما عندهم سبب يخافوا ..ولكن هنالك بنوك فتحت العامل مثل البنك العربي البريطاني بتوجيه من الحكومة البريطانية وهنالك شركات فتحت على السودان كندية وغيرها لكن في العموم  ما زال الوضع لم ينفتح بسبب العقوبات .

نفهم من ذلك ان قرار الاوفاك الاخير لم يخدم قضية السودان؟

يخدم في حدوده استيراد معدات وتقنيات زراعية حيث استوردت مجموعة محجوب اولاد " وجدي ميرغني" معدات وحاصدات القطن ..يساعد في حدوده لكنه لايخدم مجال الانفتاح على المصارف والتمويل واعفاء الديون حيث انه اذا لم يتم رفع اسم السودان من قائمة الارهاب لا نستطيع مخاطبة نادي باريس بإعفاء الديون وبالتالي لا نستطيع الانفتاح على المؤسسات المالية في الحصول على تمويل للبنيات الاساسية وتمويل المشروعات الكبيرة ولا نستطيع الانفتاح على المصارف لكي  تكون لدى مصارفنا تسهيلات تستطيع تتعامل فان لديها صادرات بقيمة(3-2 ) مليار يمكن من خلال التسهيلات ان تعمل في حدود (10 ) مليار ..الان نحن نضطر للتعامل بالكاش قدر المبالغ التي لدينا وذلك بسبب الديون وبقاء اسم السودان في قائمة الارهاب.

هنالك حديث بان كثير من المستثمرين قادروا البلاد والبعض الاخر يلملم في اطرافه للخروج بسبب الوضع الاقتصادي ارتفاع معدل التضخم وعامل سعر الصرف بجانب عدم مقدرتهم لتحويل الاموال؟

أبدا .. غير صحيح ..المستثمرين بالعكس بدأوا في الدخول ( المستثمرين مقبلين على السودان) وبعضهم ابدى رغبته الجادة في الاستثمار..وهذه مسائل مؤقتة وتأتي من عامل الدولار الموازي والذي كلما يزيد الطلب عليه يزيد السعر لانه في يد تجار يتعاملون فيه على هذا الاساس..لكن الاساس هو ان نزيد الانتاجية ونعمل توازن في الميزان الخارجي وهذا من شأنه ان يخلق استقرار وهذه تحتاج لفترة من الوقت لتحدث هذه الموازنة ..عملتنا الوطنية نزلت (50)% خلال الشهور الماضية .

 ولكن بعض المستثمرين منهم وطنيين اكدوا اتجاههم لتصفية اعمالهم ؟

انا لا استطيع التقدير ولكن ليست هنالك تراجع وهنالك يوميا يتم افتتاح مصنع واستثمارات..القطاع الخاص الوطني عنده قرابة(10-15 ) مصانع بصدد ان تبدأ في اللحوم في معاصر الزيوت والمحالج وهكذا ..وفي الاستثمارات الخارجية مثلا في مجال المعادن شركة مناجم عاملة استثمار(100 ) مليون دولار والان مصانعها وصلت وح تمد انبوب (100 ) كيلو متر من النيل .

التعليقات