رئيس التحرير: عادل الباز
  • 2018/07/22

وزير الدولة بالتربية يتفقد مراكز امتحانات الشهادة بشمال دارفور

تقرير إخباري : سلمي عبدالرازق

تفقد وزير الدولة بالتربية عبدالحفيظ الصادق يرافقه نائب والي ولاية شمال دارفور وزير الزراعه والثروة الحيوانية الاستاذ محمد بريمة ومنيرة عبدالرحمن وزيرة التربية بالولاية تفقد في اطار  زيارته للولاية  مراكز امتحانات الشهادة الثانوية ووقف على سير الامتحانات بمحليات الطينة ، كرنوي ، امبرو ، ووجه الوزير في تصريحات صحفية بمركز محلية امبرو   رسالة لكل اهل السودان  أن كل المراكز بالمحليات الثلاث التي وقفنا عليها تشهد استقرارا تاما والإمتحانات بها تسير بصورة جيدة ولم تشهد اي خروقات او احداث تؤثر على سيرها مما يؤكد على دحض كل الافتراءات التي تقول بغير ذلك مشيرا الى اتساع مساحة الامن بالولاية وقال (، إننا شهدنا من خلال هذه الزياره استقرارا تاما للمواطنين وللطلاب الجالسين بهذه المراكز ) مشيدا بجهود وزارة التربية والتعليم الإتحادية وحكومة الولاية واللجنة العليا لتأمين إمتحانات الشهادة الثانوية . ووقف الوزير على مركز الإمتحانات بمحلية الطينة الذي يجلس به ٣٦٠ طالبا وطالبة وسجل عدد ٨ طلاب غياب وبه ٢١ مراقبا ويضم اعدادا من الطلاب اللاجئين، واكد أن المنهج السوداني منهج مطلوب من قبل كثير من الدول لاحتوائه علي القيم وان الشهادة السودانية اصبحت عالمية ، واشاد بوجود التنوع في المساقات وسط الطلاب الممتحنين ، واطمأن الوزير والوفد المرافق له  على سير الامتحانات بمركز محلية كرنوي الذي يجلس به ٢٦٥ طالبا وطالبة بتسجيل ٣ طلاب غياب و١٢٨ طالبا من الطلاب العائدين من اللجوء ، ويجلس به الطلاب لأداء الامتحان لاول مرة منذ ١٥ عاما . وافتتح  بالمحلية مشروع تشييد ميس معلمي المرحلة الثانوية ، كما تفقد مركز الامتحانات بمحلية امبرو الذي يجلس به ٣٢٥ طالبا وطالبة منهم ٥٠ طالبا من الطلاب العائدين من اللجوء ويعتبر من المراكز التي تقام بها امتحانات الشهادة الثانوية لاول مرة منذ ١٥ عاما . 

ومن جانبه اشاد نائب الوالي بالزيارة مشيراً إلى أنها تأتي تاكيدا لدحض كثير من الإفتراءات الباطلة وتعكس زيادة انسياب العودة الطوعية مناديا بتضافر الجهود الرسمية والشعبية واعطاء التعليم مزيدا من الاهتمام لانه اساس التنمية .وأكدت وزيرة التربية بالولاية منيرة عبدالرحمن أن اقامة مراكز لامتحانات الشهادة الثانوية بهذه المحليات يعتبر حدثا مهما وكبيرا مشيرة الى تعثر قيام مراكز الامتحان بها منذ ١٥ عاما نسبة لانها من اكثر المحليات التي تاثرت بالحرب ومشيرة الى أن ذلك يسهم في تقدم الولاية في احراز نتائج جيدة في الامتحان لهذا العام .

التعليقات