رئيس التحرير: عادل الباز
  • 2020/04/08

  • 2020/03/11 الساعة PM 02:17
الوساطة: مشاورات حول مدة الفترة الانتقالية

جوبا. الأحداث نيوز 

عقدت أطراف المفاوضات فى مساري دارفور والمنطقتين ، ثلاثة جلسات بالتزامن ،بفندق بالم افريكا صباح اليوم، ناقشت عددا من ملفات التفاوض التى لم تستكمل بعد وعقد وفد الحكومة وقادة مسار دارفور جلستين  خصصت احداهما لمواصلة النقاش فى ملف السلطة والحكم ، والأخرى لملف تعويضات المتضررين من الحرب فى دارفور، بينما عقد وفدا الحكومة والحركة الشعبية بقيادة مالك عقار جلسة تركزت على  مراجعة وترتيب الملفات التى تم الاتفاق عليها مع وفد الحكومة توطئة لوضعها فى مصفوفة الاتفاق النهائي. وقال توت قلواك  أن أطراف التفاوض تجاوزت حتى الأن العقبات الكبيرة فى مسيرة التفاوض.

وبشأن الخلاف بين الاطراف حول مدة الفترة الانتقالية التى حددتها الوثيقة الدستورية ،اوضح رئيس فريق الوساطة الجنوبية  "أن قادة الجبهة الثورية يريدون أن يبدأ حساب الفترة الانتقالية بعد توقيع اتفاق السلام ،باعتبار أنهم لم يكونوا طرفاً في المدة المحددة فى الوثيقة الدستورية".

وأشار توت الى ان هناك نقطة أخرى ما تزال مثار جدل تتعلق بالمشاركة السياسية بعد الفترة الانتقالية ،حيث يرى قادة الجبهة الثورية أن المشاركين فى السلطة الانتقالية  يجب عدم حرمانهم من المشاركة فى الانتخابات. وقال  توت أن مدة الفترة الانتقالية ستخضع للتشاور بين الوساطة والحكومة السودانية على مستوى الرئيسين ،الرئيس سلفاكير ميارديت راعى مفاوضات السلام ورئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان للتوصل إلى رؤية وفاقية بشأنها.

التعليقات