الخرطوم:الاحداث نيوز
نفذت شرطة ولاية غرب دارفور حملة أمنية بقوات مشتركة لمحاربة الظواهر السالبة إستهدفت عددآ من الأحياء السكنية بمدينة الجنينة، والسوق، وأماكن تجمع معتادي الإجرام، والمناطق المشبوهة وأسفرت نتائج الحملة عن ضبط عدد (4) خزن سلاح كلاشنكوف و(4) كفوف ذخيرة، وملبوسات عسكرية، بالإضافة إلى عدد(4) رأس من البنقو، بجانب إراقة مايقارب(32) زجاجة خمور بلدية.

من جانبه، أبان اللواء شرطة حقوقي سيد أحمد عكود مدير شرطة الولاية أن هذه الحملات التي تنفذها الشرطة بالتنسيق مع الأجهزة النظامية الأخري مستمرة لمحاربة الظواهر السالبة ودك أوكار الجريمة والقضاء علي جميع أشكالها، مشيدآ بروح العمل الجماعي والتنسيق المحكم بين القوات المشتركة المنفذة للحملة ونجاحها في تحقيق الهدف منها المتمثل في بث الطمأنينة وسط المواطنين، ومؤكداً جاهزية شرطة الولاية للتعامل مع أي ظاهرة سالبة تزعزع أمن وإستقرار الولاية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.