الخرطوم – رحاب عبدالله

بحث وزير الطاقة والنفط المهندس جادين على عبيد و رئيس شركة CNPC الصينية للبترول العاملة بجنوب السودان ليو زيونغ ، القضايا التى تخص قطاع النفط فى السودان وجنوب السودان لاسيما المصالح المشتركة والتحديات التى تواجه صناعة النفط فى البلدين.
قال الوزير لدينا تحديات تحتاج الى تفاهمات بين الطرفين خاصة ان البلاد تمر بظروف خاصة منها الإغلاق فى شرق السودان ، مؤكداً ان مناطق البترول تحتاج إلى الكثير من التنمية والخدمات الضرورية و حتى نتمكن من تحقيق ذلك وتقوية الشراكة لابد من تضافر الجهود ، ونحتاج إلى التواصل مع المجتمعات المحلية وندعم الإتجاه نحو التوافق و وحدة الرأى و التكاتف وننبذ التفرقة والشتات لاسيما و أن الثورة أتت بمفاهيم و بشعار الحرية والسلام والعدالة.
ومن جانبه أكد ليو زيونغ – رئيس شركة CNPC الصينية – قطاع جنوب السودان ، التحديات التى تواجه الإنتاج في جنوب السودان أبرزها إغلاق شرق السودان هذه الأيام ، ووصفها بالكارثة الحقيقية لكونها تعيق انسياب البترول (الخام ) من مناطق الإنتاج والى الميناء ، وقال نحن اجتهدنا كثيرا فى التواصل مع المكون المحلى بمناطق الإنتاج في جنوب السودان لضمان إستمرار العمل ، وجئنا فى هذا الوقت لعلمنا التام بحاجة السودان لتهيئة الظروف الحرجة التى يمر بها من أزمات وغيرها هذه الأيام والتي تنعكس بدورها على عملنا في الدولتين .
الجدير بالذكر كانت شركة CNPC الصينية للبترول تعد الشريك الأكبر في قطاع البترول في السودان حيث عملت مع شركات أخرى على استخراج النفط السوداني قبل الانفصال فيما استمرت أعمالها بعد الانفصال في البلدين على استخراج النفط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.