الخرطوم – الأحداث نيوز

نفت لجنة المعلمين السودانيين ،أي صلة لها بالتصريح المنسوب إليها المتعلق بالمنحة المقدمة من النائب الأول لرئيس مجلس السيادة لمعلمي كنترول الشهادة الثانوية والذي اوردته بعض الصحف .
وقطعت اللجنة في تصريح صحفي اليوم ،بأنها لم تكن جزءا من هذا الأمر ولم يتم التشاور معها فيه،مشددة أن مكتب الاعلامي للجنة الجهة الوحيدة المخول لها التصريح باسمها ،والجهة التي توضح موقفها حال تم مناقشة هذا الامر في هياكلها المعروفة .
وقالت ،إنها لم تناقش أمر المنحة في اي من هياكلها وأضافت بأن أي تصريح فردي لا يمثل إلا صاحبه.

وكان حميدتي تبرع ب100 ألف لكل معلم من المشاركين في الكنترول .
ووجد قبول أعضاء الكنترول للمنحة رفضا واسعا من أطياف المواطنين وإستهجانا،على خلفية إستشهاد الأستاذ أحمد الخير عقب تعذيبه خلال ثورة ديسمبر المجيدة.

وفيما يلي تنشر الأحداث نيوز نص بيان اللجنة:

بسم الله الرحمن الرحيم

لجنة المعلمين السودانيبن

تصريح صحفي

أوردت بعض صحف الخرطوم الصادرة اليوم تصريحا منسوبا للجنة المعلمين بخصوص مبلغ ال ( 100 ألف جنيه ) المقدمة من السيد نائب رئيس مجلس السيادة للمعلمين العاملين بكنترول الشهادة الثانوية2021م.
إزاء هذا الموضوع تود اللجنة توضيح الآتي

١. لم تتم مشاورة لجنة المعلمين في هذا الأمر، ولم تكن اللجنة جزءا في كل مراحله.

٢. المكتب الإعلامي للجنة المعلمين هو الجهة الوحيدة المخول لها التصريح باسم اللجنة.

٣. أي تصريح فردي في أي أمر لا يمثل إلا صاحبه.

٤. لم تتم مناقشة (منحة حميدتي لمعلمي الكنترول) في أي من هياكل لجنة المعلمين،وإذا تم هذا الأمر سيقوم المكتب الإعلامي بتوضيح موقف اللجنة.

مكتب الإعلام
الخرطوم ١٣ أكتوبر ٢٠٢١م

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *