الخرطوم – الأحداث نيوز

اعلن حزب البعث السوداني انسحابه من اعتصام القصر، لعدد من الأسباب كشف عنها في بيان رسمي، جاء فيه ما يلي:

تصريح صحفى
حزب البعث السودانى
التحية لكل قوى و مكونات الحرية والتغيير التى جمعنا معها العمل من اجل وحدة الحرية و التغيير طيلة الفترة الماضية، و التى سيستمر معها لتحقيق الاهداف المشتركة.
لقد ظل حزبنا، حزب البعث السودانى، مبتدر الدعوة لاصلاح الحرية و التغيير ، و انهاء حالة الاختطاف لقواها منذ اكتوبر2019م، و استمر عطاءنا بصبر ودون حدود ، من اجل تحقيق هذا الهدف عبر تبنى شعار العودة لمنصة التأسيس و توحيد قوى إعلان الحرية و التغيير عبر المؤتمر التأسيسى، مشوار بدأناه وحدنا، و من خلال مجمو عة(9+1)، ومن بعد ذلك مبادرة اللجنة الفنية، و حتى التوقيع امس16اكتوبر2021م على مسودة مشروع التوافق الوطنى لوحدة الحرية و التغيير بقاعة الصداقة،
لدى حزبنا ملاحظات جوهرية على ما جرى فى منصة الميدان ، و ما تلى ذلك من الارباك الذى تم فى إعلان الاعتصام وهو امر لم يتم الاتفاق عليه، وهو حقيقة لا يعبر عن الحرية و التغيير خاصة بعد الاختراق الكبير الذى صاحب انتظام المعتصمين، عليه قررنا عدم المشاركة فى هذا الاعتصام،
و سيظل حزبنا متمسكا بالشعارات التى رفعها بهدف العودة لمنصة التأسيس و توحيد الحرية و التغيير عبر المؤتمر التأسيسى،
حزب البعث السودانى
الخرطوم 17اكتوبر2021م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *