الخرطوم – الاحداث نيوز

على هامش مؤتمر الشباب التاسع بولاية النيل الأزرق عقد الأمين العام لمجلس الطفولة عده إجتماعات مع حاكم ووزراء ولاية النيل الأزرق حيث تناول إجتماعه مع حاكم ولاية النيل الأزرق في موضوعي التسوية الودية التي تمت بين حكومة السودان والإتحاد الأفريقي على خلفية ما لحق بأطفال منطقتي إقليم جبال النوبة وإقليم النيل الازرق من أضرار حيث ظلموا من حقوقهم الاساسية وإتفق الطرفان علي إعداد برنامج التميز الإيجابي لأطفال تلك المناطق (تقديم خدمات اساسية للأطفال على أن يرفع تقرير كل ستة أشهر عن تنفيذ برنامج التسوية برعاية الحاكم ومتابعة وتنفيذ أزرع المجلس القومي لرعاية الطفولة.
كما بحث الاجتماع تأهيل مجلس رعاية الطفولة وتشبيك العمل مع الشركاء بصورة فعالة حتى يستفيد أطفال المنطقة، وتمت لقاءات تشاورية وتفاكرية بين أمين المجلس د. عبد القادر عبد الله ابوه وعدد من وزراء حكومة حاكم إقليم النيل الأزرق حيث تناولت اللقاءات قضايا الطفولة مع وزير الصحة د. جمال ناصر ووزير التنمية الاجتماعية أشرف حسن خضر ووزير التربية والتعليم أشراقة أحمد خميس، وناقشت اللقاءات البرامج والتنسيق مع الوزارات بإعتبار أن المجلس آلية حكومية مختصة بالتخطيط والتنسيق لمصلحه الطفل.
وامن الأمين العام للمجلس د.ابوه مع امينة مجلس رعاية الطفولة بإقليم النيل الأزرق على كل هذه الآمور وعلى رآسها بناء القدرات وسياسات الهيكله للمجلس باقليم النيل الأزرق فضلا عن لقائه بمثل منظمة رعايه الطفولة العالمية ووقف الأمين العام على طبيعة العمل والتنسيق مع مجلس الطفولة بالإقليم فضلا عن تأكيده على اهمية قيام حصر شامل للمحليات علما بآن التنفيذ سيبدأ في الاسبوع الآخير من شهر أكتوبر الجاري وقال أن الحاكم والوزراء جميعا مهتمين بملف الطفولة ومستعدين لإنجاز الخطط الإستراتيجية الراهنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *