الخرطوم- الأحداث نيوز

أرجعت مديرة جامعة الخرطوم السابقة بروفسور فدوى عبدالرحمن علي طه، الفضل في التقدم الذي احرزته الجامعة في التصنيف العالمي والمركز الأولى على مستوى الجامعات السودانية إلى مدير شبكة وتقانة المعلومات السابق بالجامعة د.محمد عبدالله خليل .
ولفتت طه في تعليقها على تقدم الجامعة ، إلى ان محمد ظل يعمل مديرا للشبكة حتى 3 يوليو ووفر جو العمل المطلوب .
وفيما يلي تنشر (الأحداث نيوز) نص تعليق بروفيسور فدوى:
كل الشكر والتقدير للدكتور محمد عبد الله خليل لهذا التقدم اللافت لجامعة الخرطوم هذه المرة في التصنيف العالمي واحرازها المرتبة الاولى على جميع الجامعات السودانية بعد ان تفوقت علينا جامعة السودان مرتين. حقيقة كنت اترقب وانتظر نتيجة التصنيف بتوجس وحذر رغم تطمينات الدكتور محمد عبد الله خليل مدير شبكة وتقانة المعلومات السابق “انتظري يا بروف التصنيف الجاي حتشوفي” . قفزنا عالميا من 2847 الى ١٨٤٢، وعربيا من 102 إلى 53 , افريقيا من 89 إلى 42. محمد عبد الله شخص له ملكات مميزة ومواهب متعددة واذكر حرصه والحاحه وصبره وعملية الاصلاح الشاقة التي ابتدرها في الشبكة حتى تمكنت الجامعة من احراز هذه النتيجة وقد ظل محمد يعمل مديرا للشبكة حتى ٣ يوليو ٢٠٢٢ عندما تمت عملية التسليم والتسلم. نقطة مهمة هي ان محمد وفر جو العمل المطلوب والملائم لمعاونيه فانطلقوا بهمة عالية. وبالتأكيد لن يفوتني ذكر الاستاذة هند عوض الله دينمو الشبكة المحرك والتي تولي الشبكة اهتماما متعاظما وظلت تعمل باخلاص وتفانٍ منقطع النظير. لهند الشكر والتقدير ولجميع طاقم الشبكة. وعلى صعيد المستودع الرقمي فإن ما بذله بروف عصام كمتور امين المكتبة السابق ومعاونيه من جهد فاق حد التصور وضح في القفزة العالية للجامعة في التصنيف . شكرا لك بروف عصام ومعاونيكم.
وأرجو ان تولي ادارة الجامعة الجديدة الشبكة أقصى اهتمامها فهي روح الجامعة ومنفذها بين الجامعات العالمية والاقليمية والمحلية وبدونها لن تتقدم الجامعة. ونتطلع الى ان تكون الجامعة ضمن الألف الاوائل إن لم تكن ضمن الخمسمائة في التصنيف القادم. بروف/ فدوى عيد الرحمن علي طه/ مديرة جامعة الخرطوم السابقة/ ٤ أغسطس ٢٠٢٢.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.