الخرطوم – الأحداث نيوز 

كشفت الغرفة القومية للمصدرين عن توقف شركات الملاحة البحرية من الدخول الي السودان مما يعزل صادرات  البلاد .
فضلا عن تراكم الحاويات للصادر خلال فترة اضراب موظفي الحجر الزراعي حيث بلغت 253 حاوية في انتظار اجراءات الحجر الزراعي والتبخير  بمتوسط الحاوية 20 الف طن
وتجميد بضائع وسلع معرضة للتلف الكامل  والفطريات منها الفول وحب البطيخ بقيمة 42 مليون دولار .
وأعلن رئيس الغرفة القومية للمصدرين
عمر بشير الخليفة في مؤتمر صحفي اليوم (الاربعاء) توقف عدد 2 بابور لنقل المحاصيل والمنتجات السودانية  في الميناء الجنوبي لميناء بورتسودان غادرت  الرصيف  وذهبت الي غير رجعة  عن الموانئ السودانية مما يحتاج الي جهد كبير لعودتها مرة اخري لاعادة الشحن  وقال نحن لسنا طرفا في الصراع  واعرب عن امله في تواضع صانع القرار  والجهات ذات الصلة للنقاش حول المشكلة  دون تخوين او فرض وصاية   وجزم بخروج 2 الف حاوية  وشحنة من ميناء بورتسودان تحمل بضائع مبخرة  دون شهادات  او مستندات للمؤاني العالمية  مما يترتب عليها تلف وسداد رسوم ارضيات  باهظة التكاليف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.