الخرطوم-الأحداث نيوز
وقعت وزارتا الصحة والثروة الحيوانية والمجلس الأعلى للبيئة، على وثيقة منصة الصحة الواحدة لمكافحة الأمراض.

وأكد وزير الصحة الإتحادي المكلف د.هيثم محمد إبراهيم اليوم في الجلسة الختامية لتدشين المنصة بفندق السلام روتانا ، أن مفهوم الصحة الواحدة يعني ويهتم بالأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان و الاستعداد المبكر لها و مكافحتها والمحافظة على البيئة مما يستدعي العمل المشترك بين القطاعات ذات الصلة لافتا إلى أن المنصة تهدف إلى التنسيق المشترك إضافة إلى بناء قاعدة مشتركة للشركاء على مستوى السياسات والتدريب لنتمكن في السودان من احتواء الأمراض خاصة في مواسم الخريف والامطار.
ولفت الوزير، إلى التقليل من مخاطر الصحة العامة وسط الإنسان والحيوان ، الأمراض المدارية،
الأمراض المنقولة بالحشرات،مهددات سلامة الأغذية ، مخاطر مقاومة المضادات الحيوية.
وقال وزير الثروة الحيوانية د. حافظ إبراهيم، إن المنصة شراكة بين الوزارات ذات الصلة لتحقيق اهداف الصحة الواحدة بالسودان،معضدا اهمية التنسيق من أجل مكافحة الأمراض الوبائية والأمراض المشتركة بين الانسان و الحيوان والعابرة للحدود.
إلى ذلك قطعت الأمين العام للمجلس الأعلى للبيئة د. منى محمد علي، بدور النظام البيئي فى تحديد مؤشرات تساعد القطاع الصحي فى مكافحة بعض الأمراض التي لها علاقة بالبيئة، لافته الى بعض الممارسات التي لها تاثير على البيئة مما يؤثر مباشرة على صحة الإنسان والحيوان من كل النواحي نفسية او عضوية.

من جهته كشف ممثل منظمة الصحة العالمية د.نعمة سعيد عابد، ان أكثر من 60% من الأمراض حيوانية المنشأ ، مشيرآ إلى أغسطس الماضي شهد تطبيق مفهوم الصحة الواحدة في تحديد 8 أمراض مشتركة بين الإنسان و الحيوان تشكل أولوية قصوى من قائمة تضم 40 مرض مشترك في السودان

ونوه عابد،إلى أن سياسات منظمة الصحة العالمية تتجه نحو مسببات الأمراض منوها إلى أن مفهوم الصحة الواحدة يدعو إلى تكامل الأدوار مابين صحة الإنسان و الحيوان والبيئة للإرتقاء بالصحة العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.