الخرطوم: الاحداث نيوز

المح رئيس القومية للمستوردين، شهاب الطيب، لإمكانية الإستيراد عبر الموانئ المصرية حال إستمرار إغلاق موانئ البلاد، موضحا ان تكلفة الإستيراد عبر الموانئ المصرية اقل بنسبة 20% من ميناء بورتسودان.

وقال شهاب لـ “الاحداث نيوز” ان إستخدام المصرية ليس مستبعدا، بيد انه اشار لحاجة الامر إلي بعض الوقت حتي يعتاد عليه القطاع الخاص والمستوردين،

وحذر شهاب من تبعات واضرار للإعلاق موانئ البلاد، موضحا ان تمويل الإستيراد سيصبح مخاطرة لعدم ضمان وصول البضائع، لافتا إلي ان المستوردين في الخارج، ببحثون عن مصدرين من دول اخرى تكون اكثر ثباتا ونفس الحكاية بالنسبة للموردين، محذرا من فقدان الصادر فى أسواق الاستثمار فى السودان التي ظلت الحكومة طيلة العامين الاخيرين تعمل على اعادة الثقة للاستثمار فى السودان.

واوضح شهاب ان السودان يستورد “6” آلاف سلعة، 80% منها سلع اساسية وزاد: بالتالي من الطبيعي ان يحدث نقص فيما عدا نسبة الـ 20% التي تشكل سلعا غير اساسية ولا يشكل حدوث نقص فيها مشكلة، بعكس الـ 80% من الواردات الاساسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *