رئيس التحرير: عادل الباز
  • 2020/09/19

أقاصي الدنيا

اعظم ابتلاء يتعرض له الانسان هو ان تكون مهنته الكتابة لصحيفة تصدر يوميا لتخاطب شعبا يتاوه كل يوم واشق انواع التحدي هو ان تكون علي استعداد لانجاز هذا المستحيل .

واصعبها جميعا ان تكون بعيدا عن جغرافيا الشعب . محروما من رؤيته وهو يلهث ويانف ويتلاشي ويسخط ويامل ويعبس ثم يتولي .!

ظللت طوال يوم امس اتجول في مجموعات التواصل بجميع اجناسها كي اجد ما يستحق ان تستلقي وتتامل وانت ممسك بالقلم لتكتب حول شي دون ان تصاب بالدوار فارتديت لذهولي .

تمساح يلتهم طفلا في الكلاكله ومنزل صديق عمري ودراستي حمد قرشي يصبح موئلا لموج النهر وصورة لحمد بالعراقي والحيرة وكل جمال الفقر ونظرة من عينيه تتسدد نحو افق بلا شاطيء .

لحمد ونهر النيل الابيض علاقة تشهد عليها كل الاسماك ( قراقير وبلطي وعجول وبياض ) ويشهد عليها ( الكبروس) ذلك السمك النادر المحرض الفوري للفحولة !

حين تزوجت عام 81 قدم لي حمد هديته كانت عبارة عن نزهة في النيل الابيض بمركبه ورحلة صيد ظفرنا فيها بعدد من الموج والنسائم وسمكة كبروس كانت سببا في تقديم ابني الاكبر الزبير  اوراق اعتماده للحياة وليدا خرج من شهوتي بمساندة الكبروس!

العلاقة بين حمد ونهر النيل الابيض مثل علاقة الكف بالاصابع فقد باح له النهر كل اسراره قبل ان يخونه حين لبس الاقنعة وتحول من نهر لافعي .

رغم ان حمد اكمل تعليمه الجامعي وعمل بديوان شوون الخدمة حتي تسنم مواقع رفيعة في الديوان واصبح مديرا لاحدي اداراته الا انه ظل ( حواتي) بدافع العشق للنهر والاخلاص للمركب والامتداد بمهنة والده وايضا لتوطين الطمانينة التي لاتعتدل الا بالنهر . واصبح حمد نفسه نهرا فصوته سقيا وخصاله حفيف ونفسه ( غريقة) في قاع النهر وفي نواصي الجمال.

وكنت اشارك حمد هذا الهيام بالنهر وعقدت محبة مع شجرة تعيش علي فيضه وكتبت تحت ظلها اجمل اشعاري العاطفية حين كان القلب عامرا والصبابات هتونة .

قطرت ليك الشوق لبن

وقدمت ليك الليل هديه

لكني يا الطير الرحلت

كان زماني معاك شويه

لسه ما اناملت وشك

طرت ركيت في عينيا

طالما خان النهر حمد قرشي وتهافت علي بيته و (نسي العشره) فان شجرتي حتما كانت احد ضحايا خيانة النهر . خان النهر حمد قرشي لان الخيانة لايكتمل معناها الا اذا كانت من اقرب الاقربين وليس لحمد من خليل سوي النهر!!

التعليقات